• الصلاة القادمة

    الفجر 06:14

 
news Image

ذكرت سفارة الانقلاب في "بريتوريا- جنوب إفريقيا" تفاصيل مقتل شابين مصريين بجنوب إفريقيا في وضح النهار، أحدهما من مركز الزقازيق بمحافظة الشرقية، وهو معتقل سابق.

وأكد أيمن ولاش، رئيس المكتب الإعلامي للسفارة، أن الحادثة وقعت يوم السبت 3 مارس الجاري، في العاصمة "بريتوريا" في منطقة "أوليفون هوت بوش Olievenhoutbosch"، حيث تم إطلاق النار على المواطنين المصريين؛ "تامر أحمد سيد أحمد" (18 سنة- فيزا منتهية الصلاحية- من مركز الزقازيق- محافظة الشرقية)، "محمد عماد عبد الستار أحمد" (38 سنة- مقيم بطلب لجوء- من شبين الكوم- محافظة المنوفية)، وذلك أثناء تحصيلهما أقساط تجارتهم، حيث يعملون في تجارة اللوحات والسجاد.

وأشارت السفارة، في بيان صحفي، إلى أنه حضر إلى السفارة في بريتوريا المواطنان المصريان "أحمد هجرس"، و"محمد محمود شايش"، يوم الإثنين الماضي 5 مارس، لطلب استخراج تصاريح نقل الجثمانين إلى "مصر".

وطالب المبلغان استخراج التراخيص على الفور، لطلب الموافقة على نقل الجثمانين مع ضمان استمرار التحقيقات بالتوازي، وتم استخراج الأوراق اللازمة في حينه، بما في ذلك الموافقة على نقل الجثمانين.

يذكر أن الشاب تامر أحمد سبق اعتقاله سنة 2013 حين كان عمره 13 سنة بزعم أنه زعيم تشكيل عصابي لتهريب الوجبات الغذائية لمعتصمي رابعة.

 

 

أضف تعليقك