• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image

بعث الصحفيون في سجون الانقلاب العسكري، رسالة إلى زملائهم في نقابة الصحفيين، طالبوهم بالدفاع عن قضيتهم، واختيار من يمثل حرية الصحافة في انتخابات النقابة غدًا الجمعة.

إليكم رسالة الصحفيون إلى زملائهم:

تحية طيبة إلي هذا الجمع الكريم من أبناء مهنة الحرية والمنشغلين بها، فنحن مثلكم (91 صحفيا وإعلاميا) من أبناء تلك المهنة وقد حال بيننا وبين مشاركتكم يومكم هذا تلك القضبان والمعتقلات التي ساقتنا إليها رسالة حرية الكلمة والتعبير التي آمنا مثلكم بها، وبذلنا فيها كل لدينا من جهد وسعة..

إننا علي يقين أنكم إذ تجتمعون اليوم لن تسنوا قضيتنا من ملفات اهتماماتكم، بل ثقتنا بكم كبيرة أنها ستكون قضيتكم الأولي، فلا معني أن يعمل الصحفي وأن يحمل قلمه وآداة تصويره في حين أنه قلق علي حريته التي من الممكن أن تصبح أسيرة مسجونة في أي وقت..

يعاني الصحفيون هنا خلف القضبان من انتهاكات خطيرة لا تخفي عليكم، لا تتوقف فقط عند حدود حرمانهم من حريتم وانتهاك كرامتهم وكبرياء وشرف مهنتهم، بل هناك أيضا الحرمان من الزيارة، والحرمان من حقنا الطبيعي في العلاج والدواء وإجراء الجراحات العاجلة والمُلحة..حتي باتت صحة أغلبنا في تدهور وتراجع مستمر..

إن قضيتنا اليوم بين أيديكم، وكلنا أمل أن نكون كما كنا جميعا من قبل شركاء في متاعب وهموم المهنة، يمد بعضنا يده للآخرين حينما تنزل بهم هموم أو آلام، فما بالكم والهَم الآن هو أبسط الحقوق وأولها، وهو حقنا في أن نكون وسطكم نشارك ونعمل ونكتب..لا نُسجن ونُعذب وتُنتهك كرامتنا..

توقيع: صحفيو وإعلاميو مصر المعتقلين

أضف تعليقك