• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image

أصدر الاتحاد التونسي لكرة القدم عدة بيانات صحفية، وجه فيها أصابع الانتقاد إلى تنظيم كأس الأمم الإفريقية 2019.

وأصدر الاتحاد التونسي لكرة القدم، بيانا نشره عبر صفحته على موقع "فيسبوك"، أعرب فيه عن استيائه أولا من حفل قرعة كأس الأمم الأفريقية، الذي أقامته مصر على سفح الأهرامات يوم الجمعة الماضي، لافتا إلى الفيلم الوثائقي تجاهل "إنجازات نسور قرطاج".

وقال الاتحاد التونسي: "وجه السيد وديع الجريء رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم مكتوبا رسميا إلى السيد هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم ورئيس لجنة تنظيم بطولة أمم إفريقيا 2019، عبر فيه عن استيائه واستغرابه من تجاهل الإنجاز التونسي في الوثائقي، الذي بث خلال حفل القرعة الذي انتظم مساء الجمعة".

أضاف: "تضمن الشريط الموجز لقطتين اقترنتا بهزيمة المنتخب التونسي على يد جنوب إفريقيا سنة 1996 وبهدف لمنتخب زامبيا في مرمى منتخب تونس سنة 2015 في حين أن المنتخب أنهى تلك المباراة منتصرا 2-1. هذا ولم يتعرض الشريط إلى أدنى إشارة إلى الدورات الثلاث التي نجحت تونس في تنظيمها سنوات 1965 و1994 وخاصة سنة 2004 التي اقترنت بتتويج تونس في بطولة أمم أفريقيا.

وأوقعت القرعة تونس في المجموعة الخامسة في مواجهة مالي وموريتانيا وأنجولا، التي ستقام مبارياتها على إستاد السويس.

وفي بيان ثان، انتقد الاتحاد التونسي، الملعب الذي ستقام عليه مباريات المجموعة الخامسة، وهو إستاد السويس.

وقال الاتحاد في بيانه إن وفد من الاتحاد زار ملعب السويس، لمعاينة الأمور اللوجيستية الخاصة بتلك الملاعب عن قرب، سواء للملعب الرئيس أو ملعب التدريبات، والذي اتضح أنهما لن يكونا جاهزين قبل انطلاق البطولة القارية بصورة كاملة.

وانتقد عدد من الناشطين المصريين الحفل الذي أقيم بمناسبة قرعة كأس الأمم الأفريقية، ورأوا أن مظاهر الاحتفال مبالغ فيها في بلد يرزح تحت أزمة الديون وارتفاع الأسعار .

أضف تعليقك