• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image

أكد ياسين أقطاي، مستشار رئيس حزب العدالة والتنمية في تركيا، إن بلاده تقف دائما مع إرادة الشعوب التي تطمح للحرية والعدالة، وهي تطالب القادة والمسئولين أن يلبوا طموحات شعوبهم وأن يعوا مطالبهم جيدا.

وأكد أقطاي، بحسب الشرق القطرية، أن الشعبين الجزائري والسوداني مطالبان بالانتباه جيدا حتى لا تسرق ثورتاهما كما حدث في السيناريو المصري والليبي واليمني والسوري.

وأوضح أن الثورات المضادة ومحاور الشر لا تريد إلا أن تسرق الثورات الشعبية عبر المراوغة وادعاء الديمقراطية والمشاركة في المظاهرات والاحتجاجات ومن ثم ينقلبون على إرادة الشعوب، وهذا هو السائد في البلدان العربية ذات الأنظمة الاستبدادية".

وتابع: "هذا كله نتاج للديمقراطية الأمريكية والأوروبية التي لا تليق بنا ولا تناسبنا، فهم لا يصدرون لنا سوى الاستبداد، وهم بعيدون كل البعد عن مساندة الشعوب في تقرير مصيرهم، فكل ما يهم هو دعم الأنظمة الديكتاتورية الاستبدادية وأن لا تنتشر الديمقراطية السليمة في عالمنا الإسلامي".

وأضاف: "رأينا ما حدث في مصر حيث قُتل 3 آلاف من الأبرياء غير المسلحين بدون ذنب ولم يجدوا من ينصرهم، وهناك أيضاً تحالف السعودية في اليمن الذي يقتل الأبرياء ويجوع الأطفال، وكذلك في سوريا وليبيا والعراق وغيرها".

 

 

أضف تعليقك