• الصلاة القادمة

    العصر 20:40

 
news Image

سجل المركز العربي الإفريقي للحقوق والحريات إصابة المعتقل شعبان عبدالقادر بنزيف حاد وأنه "يصارع الموت داخل محبسه بسجن وادي النطرون"، ورغم ذلك فإن إدارة السجن تتعنت في علاجه!.

وقد نقل المركز الحقوقي اليوم الأربعاء، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" استغاثة عاجلة من أسرة المعتقل شعبان عبدالقادر رضوان الطملاوي، البالغ من العمر 40 عامًا لإنقاذه من الموت المحقق بسرعة نقله للمستشفي لتلقي العلاج وإنقاذ حياته من الموت البطيء بعد اصابته بنزيف حاد؛ حيث إنه يعاني منذ يومين داخل محبسه بسجن وادي النطرون من نزيف حاد نتيجة لإصابته بمرض فيرس سي ودوالي المريء والسكر، وتمتنع إدارة السجن عن نقله للمستشفى لتلقي العلاج أو إسعافه مما ينذر بوجود خطر داهم على حياته.

يذكر أن المعتقل شعبان عبد القادر معتقل منذ الثالث من يوليه عام 2015 وتم الحكم عليه بثلاث قضايا عسكرية وتم تغريبه منذ شهرين من سجن برج العرب إلى سجن وادي النطرون.

أضف تعليقك