• الصلاة القادمة

    العصر 20:40

 
news Image

كعادتها الخسيسة قامت شرطة الانقلاب باغتيال شاب بعد اعتقاله وإخلاء نيابة الانقلاب سبيله.

حيث استشهد الشاب صابر صدقي الكفراوي "35 عامًا موظف بالصحة" من أبناء أم الرضا بمركز كفر البطيخ منذ عدة أيام مع آخرين، وقبلت نيابة الانقلاب استئنافه على قرار الحبس، 
فقامت شرطة السيسي بمركز كفر البطيخ بصرف من كان معه واستبقائه بمركز شرطة الانقلاب بدمياط.

وقد عثر الأهالي بعد ذلك بفترة قصيرة ملقًى على الطريق في حالة احتضار، وتم نقله في محاولة لإسعافه إلى المستشفى وأثناء نقله أخبر عددًا من شهود العيان أن شرطة السيسي أجبرته على تناول حبوب مجهولة عن طريق الفم، وهي ما احدثت له هذه الحالة ثم لفظ أنفاسه شاكيًا ظلم الظالمين إلى الله.

وتشيع جنازة الشهيد صابر اليوم عقب صلاة العشاء.

أضف تعليقك