• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image

أعاد نشطاء التدوين على هاشتاج #عيدهم_في_الزنزانة، للتضامن مع المعتقلين السياسيين في سجون العسكر والمطالبة بالحرية لهم، والتذكير بأحوالهم داخل المعتقلات، تزامنا مع عيد الأضحى.

كما شارك في الهاشتاج معتقلون سابقون، يقصّون عن عيدهم في الزنزانة، ليتحول الوسم لصرخة حرية وحقوقية للمسجونين، كما امتلأ الهشتاج بصور وأسماء المحبوسين للتضامن معهم.

وكتب الدكتور حمزة زوبع :" #عيدهم_في_الزنزانة.. لا تنسوا تهنئة المعتقلين , كل عام وكل معتقل حر في سجون المجرمين بخير, #عيد_الأضحى"

وغردت صاحبة حساب أم الزهايمر:" أصعب حاجة في الدنيا واسخف عيد في الوجود لما يكون ام بعيد عن بنتها اوبنت بعيد عن امها, #عيدهم_في_الزنزانه"

وتذكر حساب صوت الزنزانة المعتقلات:" عيدهم في ظلمات الزنازين .. عيد ليس كعيدكم، لا تنسوا بناتكم في السجون .. ادعموهم وادعولهم بالحرية .. كل عام وانتن بألف خير#عيدهم_في_الزنزانة"

وأضاف عبدالله حمدي:" #عيدهم_في_الزنزانة .. اللهم اجمع شملنا في القريب العاجل .."

وعلقت سارة:" سمية ناصف بتدوخ وبيختل توازنها ودماغها اتخبط في الباب و حصللها إغماء و بعد ما فاقت رجعت كتير و تم نقلها للمستشفى اتحجزت و خرجت من المستشفى علشان تروح النيابه في موعد عرضها

والنيابة بدل ما ترأف بحالها وبحالتها الصحية السيئة جددولها 15 يوم على ذمة القضية"

وكتب الشاعر عبدالرحمن يوسف:" أخويا العزيز الغالي محمد عادل.. كل سنة وانت طيب يا صديقي.. ربنا يجمعنا قريبا في وطن حر.. مقصّر معاك.. مقصرين مع كل الأحرار.. #عيدهم_في_الزنزانة #سجن_مصر_باطل"

 

أضف تعليقك