• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image

أعلنت روسيا، اليوم الثلاثاء، أن مستويات الإشعاع ارتفعت من 4 إلى 16 مرة عن المستويات الطبيعية في مدينة سفرودفنسك، شمال البلاد، وقت وقوع انفجار بقاعدة عسكرية الأسبوع الماضي.

ونقلت وكالة "تاس" الروسية للأنباء عن هيئة مراقبة الأحوال الجوية (روسجيدرومينت) أن ذلك الارتفاع كان مؤقتا وارتبط بالانفجار الذي وقع يوم 9 أغسطس ، وعادت الأمور إلى مستوياتها الطبيعية.

وأوضحت الهيئة أنه ليست هناك مخاطر صحية على سكان المنطقة حاليا.

وكانت مؤسسة "روس آتوم" الروسية للطاقة النووية قد أعلنت، السبت، أن صاروخا انفجر أثناء الاختبار، دون الكشف عن تفاصيل حول نوعية ذلك الصاروخ.

وقالت المؤسسة في بيان نقلته وسائل إعلام محلية: "تم اختبار الصاروخ على منصة بحرية وبعد الانتهاء من الاختبار، اشتعل الوقود الصاروخي، ثم أعقبه انفجار".

وأضافت أن الانفجار أسفر عن مقتل شخصين وجرح 15 آخرين.

أضف تعليقك