• الصلاة القادمة

    الظهر 18:13

 
news Image
Sep 11 19 at 11:07 PM

أبدى أهالي قرية شلشلمون التابعة لمركز منيا القمح، استياءهم الشديد من عدم دخول محطتين للصرف الصحي الخدمة، ما يسبب الضغط على شبكة الصرف الوحيدة بالقرية، رغم الانتهاء من تنفيذهما، مطالبين المسئولين برفع المعاناة عنهم.

وأكد رضا الهابط، أحد الأهالي، أن القرية مترامية الأطراف وتحوى أعدادا كبيرة من المنازل واضطر رب كل أسرة لبناء خزان للصرف الصحي أمام منزله، ما جعل القرية تعيش فوق بركة من مياه الصرف الصحي.

وقال الهابط: "تقدمنا بعدد من الشكاوى للمسئولين وفى النهاية تم تخصيص 3 محطات للصرف الصحي لاستيعاب كل القرية، وتم تشغيل محطة واحدة تستوعب ثلث منازل القرية وباقي الثلثين تعتمد على "الطرنشات الخاصة" والتى تمتلئ سريعا وتغرق الشوارع بمياه الصرف الصحى وتتسبب فى نقل العدوى والأمراض، ناهيك عن جلب القوارض والحشرات الضارة والروائح الكريهة التى لا يطيقها أحد.

وطالب أهالي القرية، رئيس الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي، بسرعة التدخل لتخفيف معاناة سكان القرية، وتشغيل المحطتين الباقيتين

أضف تعليقك