• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image
Feb 14 20 at 10:54 PM

بعثت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، بخطاب رسمي إلى زعيم حزب غد الثورة، أيمن نور، بوصفه متحدثا رسميا لمجموعة العمل الوطني، التي تضم شخصيات مصرية معارضة في الداخل والخارج، وذلك ردا على خطاب وجهته المجموعة إلى ميركل يوم 27 يناير الماضي. 

وقالت ميركل، في خطابها إلى أيمن نور، الجمعة: "عزيزي الدكتور نور، شكرا جزيلا على رسالتك الإلكترونية المؤرخة في 27 يناير.

وأشارت ميركل إلى أن "الحكومة الفيدرالية الألمانية تتابع حالة حقوق الإنسان في مصر عن كثب، وتتناول بانتظام قضايا حقوق الإنسان في حوارها مع الممثلين المصريين وفي المنتديات الدولية المناسبة".

وأضافت ميركل: "في سياق المراجعة الشاملة التي أجراها مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، أوصت ألمانيا بأن تضمن حكومة مصر حقوق السجناء في الزيارات العائلية المنتظمة، وحقهم في العلاج الطبي والوصول إلى المحامين، بما في ذلك السجون المُشدّدة الحراسة".

وكانت "مجموعة العمل الوطني" قد خاطبت "ميركل"، يوم 27 يناير الماضي، داعية إياها إلى "اتخاذ إجراءات عاجلة من أجل إيقاف الانتهاكات التي تحدث بحق المعتقلين داخل السجون المصرية، وإلى المشاركة والتدخل الفوري لأجل التنديد بمعاناة العديد من السجناء السياسيين، خاصة في ظل تزايد أعداد الوفيات داخل السجون، نتيجة المعاناة من ظروف الحبس، والإهمال الطبي المتعمد أو سوء المعاملة".

أضف تعليقك