• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image
Apr 06 20 at 03:59 PM

يعيش أطباء  أحد المستشفيات في منطقة "مصر القديمة" حالة من الغضب بعد اكتشاف إصابة إحدى النزلاء بفيروس كورونا .

وقال مصدر من داخل مستشفى مبرة مصر القديمة، إن 30 حالة من الطاقم الطبي والعمال خالطوا الحالة من بينهم 3 من التمريض كانوا مخالطين تمامًا للمريضة المسنة التي كانت محتجزة بالأساس لإجراء عملية قسطرة في القلب.

ورفض مدير المستشفى إجراء فحوصات كورونا للمخالطين، مطالبًا بالعزل داخل المستشفى لمدة 14 يومًا، مبررًا ذلك بأن التحاليل والإجراءات مسئولية وزارة الصحة.

أضف تعليقك