• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image
Sep 09 20 at 10:04 AM

انتقد الناشط الكويتي المعروف "محمد خالد الهاجري"، مشاهد هدم المساجد ومنازل المواطنين المصريين ضمن حملات الإزالة الموسعة التي يقودها النظام الانقلاب في مختلف محافظات الجمهورية، واصفا إياها بأنها أخطر وأشد من الصهاينة على مقدساتنا وعلى المسلمين.

جاء ذلك خلال مقطع فيديو بثه "الهاجري" عبر حسابه الشخصي بـ"تويتر"، انتقد خلاله ضمنا قائد الانقلاب "عبدالفتاح السيسي" دون التصريح باسمه.

وقال “الهاجري” خلال مقطع الفيديو إن "ما يدمي القلب ويجعله في هم، ويجعله في حيرة، من بعض الدول الإسلامية، اللي اليوم تحوّلت بقدرة قادر. إلى سياسات صهيونية، محاربة للإسلام والمسلمين والمقدسات”.

وتابع ملمحا إلى ما يحدث في مصر: "يعني في دول عربية وإسلامية أصبح هدم المساجد بيوت الله أمر طبيعي، والشعوب نائمة، يعني وصل الحد أنهم يرون ولا ينطقون ولا يتكلمون، لا بل تهدم بيوتهم على رؤوسهم ويشردون في العراء، هم وأطفالهم، ولا يحركوا ساكناً".

وأضاف منتقدا رأس السيسي بشكل ضمني: "اليوم لما أرى الصهاينة وما يقومون به في فلسطين المحتلة أقول هؤلاء صهاينة وهم أعداؤنا ليوم الدين ولا أستغرب عليهم أعمالهم المشينة، لكن لما أرى زعيم عربي يدعي الإسلام وهو يحارب الإسلام ويهدم بيوت الله ويحارب الفقراء ويهدم بيوتهم على رؤوسهم، أقول هذا أخطر وأشد من الصهاينة على مقدساتنا وعلى المسلمين، وعلى حتى عقائدنا".

أضف تعليقك