• الصلاة القادمة

    الظهر 19:35

 
news Image
منذ ثانية واحدة

انتشلت قوات الحماية المدنية بالإسكندرية، آخر جثة من تحت عقار محرم بك المنهار وسط الإسكندرية، لسيدة تدعى سمية محمد مصطفى عبدالمجيد، 64 سنة.

وبلغت الحصيلة النهائية لضحايا العقار المنهار، مساء الأربعاء، 6 قتلى "3 رجال و3 سيدات"، وهم كل من: "بسنت محمود، 20 سنة، وأحمد مجدي النمر، 28 سنة، ومجدي النمر، 65 سنة، ومحمود أحمد عبدالعزيز، 63 سنة، وهايدي محمد عليوة، 22 سنة".

ووفقا لمصدر أمني، لا يوجد ضحايا آخرين تحت أنقاض العقار المنهار ولا يوجد أطفال حيث تبين أن أطفال إحدى الأسر من قاطني العقار خرجوا قبل انهياره بصحبة جدتهم.

وتبين من المعاينة أن العقار رقم 16 شارع الفردوس متفرع من شارع منشا بمنطقة محرم بك، بناء قديم، مأهول بالسكان، مكون من طابق أرضي وثلاث طوابق علوية، فيما كشفت تحقيقات النيابة العامة، عن سابقة صدور عدد 3 قرارات ترميم للعقار محل البلاغ لم تنفذ.

وأمرت النيابة بسرعة التحفظ على ملف العقار وإحضاره خشية التلاعب فيه للوقوف على أسباب عدم تنفيذ القرارات

أضف تعليقك