• الصلاة القادمة

    الظهر 19:35

 
news Image
منذ ثانية واحدة

طالبت 20 منظمة حقوقية الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" على الضغط على قائد الانقلاب "عبدالفتاح السيسي"؛ من أجل الإفراج عن حقوقيين معتقلين في بلاده، وذلك قبل أيام من زيارته المقررة لباريس.

ويزور "السيسي" باريس في 7 ديسمبر ومن المقرر أن تستمر الزيارة لمدة يومين.

وقال بيان صادر عن المنظمات المذكورة والتي بينها "الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان" و"منظمة العفو الدولية" و"هيومن رايتس ووتش": "حان الوقت ليضطلع الرئيس ماكرون بتعهده المعلن من أجل حقوق الإنسان في مصر".

ونددت المنظمات بتوقيف 3 من كبار الموظفين في "المبادرة المصرية للحقوق الشخصية" في منتصف.

ورأت المنظمات أن هذه التوقيفات التي ندد بها دبلوماسيون والأمم المتحدة، تشكل تصعيدا جديدا في حملة السلطات للقضاء على حركة حقوق الإنسان في مصر

كما نددت بـالتوقيف الاعتباطي منذ عام للناشط المصري الفلسطيني "رامي شعث" المتزوج من فرنسية.

أضف تعليقك