• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image
Feb 14 21 at 08:45 PM

تواصل السلطات الصينية حملتها القمعية ضد مسلمي الإيجور؛ حيث تعتقل أكثر من مليون إيجوري في معسكرات احتجاز وتجرى لهم عمليات غسيل أدمغة لتغيير عقيدتهم وترك الإسلام في إطار ما يسميه النظام الصينى "إعادة تأهيل" أو "معسكرات إعادة التثقيف السياسي".

وتنطوي هذه الإجراءات على انتهاكات بشعة لحقوق الإنسان دفعت منظمات المجتمع المدني في العالم كله إلى إدانتها ومطالبة الصين بالتوقف عنها ولكن دون جدوى.

وتبتكر السلطات الصينية من وقت لآخر أساليب ووسائل للتضييق على مسلمي الإيجور في إقامة شعائرهم الدينية، ومحاصرة مساجدهم، ومنعهم من التواصل مع العالم الإسلامي لدرجة أنها تجبر الزوجات المسلمات في تشينجيانج اللاتي اعتقل أزواجهن على العيش مع مسئولين صينيين بموجب برنامج مراقبة إلزامي.
 

أضف تعليقك