• الصلاة القادمة

    الفجر 11:45

 
news Image
Feb 20 21 at 10:55 AM

كشف رئيس رابطة منتجي الدواجن موسى صقر، عن خسائر مربي ‏الدواجن في مصر خلال آخر 10 أشهر الأخيرة، مع الارتفاع الكبير في كلفة الإنتاج في مقابل تراجع أسعار اللحوم البيضاء في الأسواق المصرية، مقدرا الخسائر بأكثر من 300 مليون دولار.

وأضاف صقر في تصريحات صحفيو أنه بعد حساب تكلفة الإنتاج من ‏أعلاف وأدوية وإشراف وعمالة وطاقة، يصل سعر التكلفة إلى 26 جنيهًا للكيلو، في الوقت الذي راوح ‏السعر داخل المزرعة خلال الأيام الماضية ما بين 23 إلى ‏‏25 جنيهًا، مع الوضع في الاعتبار أن هذه التكلفة يتم احتسابها ‏على أساس أن نسبة النفوق لا تتعدى 5 في المائة، فيما هذه النسبة هي تقريبية، وهي في الواقع تختلف بين مزرعة وأخرى.

وكانت وزارة الزراعة المصرية قد أعلنت في وقت سابق من ‏عام 2020 أن حجم إنتاج مصر من الدواجن يبلغ 4 ملايين ‏دجاجة يوميًا، بمتوسط إنتاج سنوي يصل إلى 1.4 مليار دجاجة ‏تكفي 97 في المائة من الاحتياجات.‏

وأشارت إلى أن حجم الاستثمارات في صناعة الدواجن يصل إلى ‏حوالي 90 مليار جنيه وتستوعب أكثر من 2.5 مليون عامل.‏

 ويرجع أحد كبار مربي الدواجن، السبب في تدني السعر، مقابل ‏ارتفاع تكاليف الإنتاج، بالرغم من وجود طلب، إلى تحكم السماسرة في الأسعار تنفيذًا لتعليمات ‏تصدر إليهم بالنزول بالسعر خدمة للمستهلكين، مطالبًا بتفعيل ‏عمل بورصة الدواجن الرئيسية، وحماية للثروة الداجنة.‏

أضف تعليقك