• الصلاة القادمة

    الظهر 11:01

 
news Image
Dec 02 22 at 11:40 PM

كشف موقع “المونيتور” إن أسعار السكر في مصر شهدت مؤخرًا ارتفاعًا قياسيًا، على الرغم من افتتاح البلاد لأكبر مصنع لإنتاج السكر في وقت سابق من هذا العام.

وقال الموقع “إن السوق المصري يشهد حاليًا ارتفاعًا غير مسبوق في أسعار السكر الأبيض، حيث وصل سعر طن السكر الأبيض إلى 16750 جنيهًا مصريًا (682 دولارًا) في الأيام الماضية، وفي متاجر البيع بالتجزئة فقد ارتفع سعر علبة (1.1-1.6 جنيه) من سكر الدوحة الشهير إلى 23 جنيهًا مصريًا (0.94 دولارًا)، بينما تراوح سعر العلامات التجارية منخفضة الجودة بين 18 جنيهًا و 21 جنيهًا (0.73 دولارًا و 0.85 دولارًا أمريكيًا)”.

وأوضح الموقع “يأتي ذلك في وقت بدأت فيه شركة قناة السكر في مصر -والتي تمتلك مجموعة الغرير ومقرها دبي حصة مسيطرة- في مايو تشغيل منشأة لمعالجة بنجر السكر في محافظة المنيا، والتي من المقرر أن تكون أكبر مصنع في العالم بإنتاج سنوي متوقع يزيد عن 900 ألف طن من السكر”.

وأوضح الموقع ” أن أزمة السكر في مصر ناتجة عن نقص المعروض في السوق وعدم الإفراج عن شحنات السكر الخام من الموانئ بسبب نقص الدولار الأمريكي. وتفاقم هذا، وفقًا للمراقبين، بسبب المشكلات العالمية في الشحن والاستيراد الناتجة عن جائحة فيروس كورونا وحرب روسيا على أوكرانيا”.

أضف تعليقك