• الصلاة القادمة

    الفجر 13:05

 
news Image
Apr 20 21 at 11:06 AM

أعلنت وزارة داخلية الانقلاب في بيان، أمس الإثنين، عن تصفية ثلاثة أشخاص، بدعوى تخطيطهما لتنفيذ عمليات مسلحة، وقتل مواطن مسيحي في شمال سيناء.

وقال الداخلية في البيان المزعوم: "توافرت ‏معلومات لقطاع الأمن الوطني عن وجود مجموعة من العناصر الإرهابية المتورطة في حادث مقتل المواطن نبيل حبشي بمنطقة الأبطال بشمال سيناء، واضطلاعهم بالإعداد والتخطيط لتنفيذ عدد من العمليات العدائية تستهدف المواطنين الأقباط وممتلكاتهم ودور عبادتهم، وارتكازات القوات المسلحة والشرطة".

وأضاف البيان: "أسفر التعامل الفوري مع تلك المعلومات عن رصد تحرك 3 من تلك الخلية شديدة الخطورة بذات المنطقة ‏بسيارة ماركة نيسان ربع نقل بيضاء اللون، ‏بهدف الإعداد وارتكاب عملية عدائية، حيث أمكن ‏إحكام الحصار عليهم بتلك المنطقة بمعرفة القوة، وبمجرد استشعارهم ذلك قاموا بإطلاق النيران بكثافة تجاه القوات، وبالتعامل معهم أسفر عن مصرعهم وانفجار حزام ناسف كان يرتديه أحدهم، وعثر بحوزتهم على 3 أسلحة آلية، وحزام ناسف، وقنبلة يدوية، وكمية من الطلقات الآلية".

ومن آن لآخر، يعلن أمن الانقلاب، عن تصفية مطلوبين، دون الكشف عن هويتهم أو صورهم، ومعرفة ما إذا كان سبق الإبلاغ باختفائهم قسريا أم لا.

فيما تتعرض كمائن الشرطة وجيش السيسي في شمال سيناء، لهجمات من تنظيمات مسلحة، رغم ادعاء نظام العسكر السيطرة على الأوضاع.

أضف تعليقك