• الصلاة القادمة

    الظهر 18:14

 
news Image
Sep 06 21 at 08:54 AM

وثّقت الشبكة المصرية لحقوق الإنسان معاناة المعتقل الشيخ محمد جابر عبد الرحمن (51 عاماً)، بسجن وادي النطرون بعد تدهور حالته الصحية، وعدم حصوله على الرعاية الطبية المطلوبة.

الشيخ محمد عبد الرحمن كان موظفاً في وزارة الأوقاف، ومحكوم عليه بالسجن 25 عاماً، على ذمة القضية 108، ويعاني من وجود حصوات سبّبت انسداد مجرى البول حتى وصل الأمر إلى مضاعفات شديدة بالكبد والكلى.

نُقل إلى مستشفى سجن ليمان 440 وادي النطرون الصحراوي، ويسمى قطاع الشئون المجتمعية، وأكّدت الفحوصات الطبية ضرورة إجراء عملية جراحية له، لكن إدارة السجن تعنّتت في خروجه، رغم سوء وضعه الصحي.

وتحرّكت أسرته في مختلف الاتجاهات، وتقدّمت بمناشدات عديدة لمختلف الجهات المعنية، أملاً في إخراجه لإجراء العملية الجراحية له وإنقاذ حياته.

أضف تعليقك