• الصلاة القادمة

    الفجر 11:33

 
news Image
منذ ثانية واحدة

طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمته في نهاية قمة العشرين بضرورة التحقيق في وفاة الرئيس مرسي، وجدد مطالباته بمحاسبة المسؤولين عن اغتيال خاشقجي.

وقال أردوغان: "على الأمم المتحدة والمسؤولين أن يتساءلوا عن قضية وفاة مرسي وملابساتها".

 وتابع قوله: "كان من المفترض إجراء فحص طبي شرعي لجثمان مرسي لمعرفة حقيقة وفاته"

كما دان حضور الدول الأوروبية في مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي بمصر بعد إعدام 9 شبان، مضيفاً: «الدول الغربية التي تقيّم وضع البلدان الأخرى في مجال حقوق الإنسان فشلت للأسف في أهم اختبار إنساني».

كما تحدث أردوغان في كلمته بنهاية القمة عن ضرورة محاسبة كل الضالعين في قتل خاشقجي من الكبير للصغير.

وقال: «لا يمكن أن نسمح بالتستر على ملابسات وفاة مرسي واغتيال خاشقجي». مؤكداً أن محاسبة المسؤولين عن جريمة قتل خاشقجي من أعلى الهرم لأسفله مهمة تقع على عاتق المجتمع الدولي، لافتاً إلى أنه يتحمل مسؤولية تسليط الضوء على كل جوانب قضية مقتل الصحفي السعودي.

وأضاف: «السيدة كالامار حققت وأصدرت تقريرها بشأن مقتل خاشقجي ويجب أن ندعم تطبيق ما توصلت إليه». وقد أكد تقرير مقرِّرة الأمم المتحدة، أنييس كالامار، وجود أدلة كافية تربط ولي عهد السعودية بقتل خاشقجي، مطالبةً بتجميد الأصول الشخصية للأمير في الخارج.

أضف تعليقك