• الصلاة القادمة

    الظهر 19:35

 
news Image
Jul 16 21 at 11:17 PM

يحافظ شرب الماء سواء كان ساخنًا أو باردًا، على صحة الجسم وترطيبه، ويدعي بعض الناس أن الماء الساخن على وجه الخصوص يمكن أن يساعد في تحسين الهضم وتعزيز الاسترخاء، مقارنة بشرب الماء البارد.

ووفقًا لتقرير من Healthline ، تظهر العديد من الدراسات أن شرب الماء الساخن يمكن أن يكون له فوائد عديدة، خاصة في الصباح، فتوصي دراسة بعنوان "مراجعة درجات حرارة المشروبات الساخنة - إرضاء تفضيلات المستهلك وسلامته" بدرجة الحرارة المثلى بين 54 و 71 درجة مئوية، ويمكن أن تتسبب درجات الحرارة الأعلى من ذلك في حدوث حروق أو بثور.

ونستعرض فيما يلي فوائد شرب الماء الساخن للجسم، وفق موقع health.kompas.

-التخفيف من احتقان الأنف

يمكن أن يساعد حمل كوب من الماء الساخن والاستنشاق العميق لهذا البخار اللطيف في تخفيف انسداد الجيوب الأنفية وحتى تخفيف صداع الجيوب الأنفية، كما يمكن أن يساعد شرب الماء الساخن في تدفئة مناطق الأغشية المخاطية في جميع أنحاء الجيوب الأنفية والحلق، وبالتالي تخفيف التهاب الحلق الناجم عن تراكم المخاط.

وكشفت الدراسة التي حملت عنوان "آثار تناول مشروب ساخن على جريان الهواء في الأنف وأعراض نزلات البرد والانفلونزا" أن المشروبات الساخنة مثل الشاي توفر الراحة عند الإصابة بنزلات البرد والسعال والتهاب الحلق والإرهاق، فالمشروبات الساخنة أكثر فعالية من نفس المشروبات في درجة حرارة الغرفة.

 

- يساعد على الهضم

يساعد شرب الماء في الحفاظ على عمل الجهاز الهضمي، عندما يتحرك الماء عبر المعدة والأمعاء، يصبح الجسم أكثر قدرة على التخلص من الفضلات، فيعتقد بعض الناس أن شرب الماء الساخن فعال جدًا في تنشيط الجهاز الهضمي.

النظرية هي أن الماء الساخن يمكن أيضًا أن يذوب ويقضي على الطعام الذي قد يصعب على الجسم هضمه، وهناك حاجة إلى مزيد من البحث لإثبات هذه الفائدة، على الرغم من أن دراسة أشارت إلى أن الماء الدافئ قد يكون له تأثير مفيد على حركة الأمعاء والغازات بعد الجراحة.

 

- يحسن وظائف الجهاز العصبي المركزي

عدم الحصول على كمية كافية من الماء، ساخن أو بارد، يمكن أن يكون له تأثير سلبي على وظائف الجهاز العصبي، مما يؤثر في النهاية على المزاج ووظيفة الدماغ.

وأظهر بحث أن مياه الشرب يمكن أن تزيد من نشاط الجهاز العصبي المركزي وكذلك المزاج، وقالت الدراسة إن شرب الماء يزيد من نشاط دماغ المشاركين أثناء الأنشطة الصعبة ويقلل أيضًا من القلق.

 

-يساعد في تخفيف الإمساك

الجفاف سبب شائع للإمساك، ففي كثير من الحالات، يعتبر شرب الماء وسيلة فعالة للتخفيف من الإمساك والوقاية منه، والبقاء رطبًا يساعد على تليين البراز وتسهيل مروره، لذا يمكن أن يساعد شرب الماء الساخن بانتظام في الحفاظ على انتظام حركات الأمعاء.

 

-الحد من القشعريرة

وجدت دراسة أنه على الرغم من أن استجابة الجسم الطبيعية للظروف الباردة هي الارتعاش، فإن شرب السوائل الدافئة يمكن أن يساعد في تقليل الارتعاش، ففي الدراسة، ارتدى الأشخاص البدلات التي تم تداولها بالماء فوق درجة التجمد قليلاً، ثم شربوا الماء بدرجات حرارة مختلفة، بما في ذلك الماء عند 52 درجة مئوية، وجد الباحثون أن شرب الماء الساخن بسرعة ساعد الأشخاص الخاضعين للتجربة في الحفاظ على درجة حرارة أجسامهم.

أضف تعليقك